• اشعر بالسواد بحيط بى من كل جهة .. ما هذا الحزن اذى حولى وكأن الدنيا قد انتهت عند هذا الحد... نعم للأسف انهارت حياتى .. سرقت الدنيا منى شبابى فأنا يا سيدتى فتاة (اقصد ارملة) فى العشرين من عمرى زوجنى والدى لرجل فى مثل سنه تقريباً صديق عمره..زوجنى به لأنه الوحيد الذى يثق فيه بعد أن ا ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • أبوظبي - سكاي نيوز عربيةاعترفت المحكمة الدستورية في إندونيسيا بحقوق أتباع الديانات الأخرى غير الديانات المعترف بها رسميا في البلاد في خطوة رحب بها نشطاء باعتبارها "صفحة جديدة للحريات الدينية".ووسط تزايد التعصب تجاه الأقليات في الدولة التي تضم أكبر أغلبية مسلمة في العا ...

      المزيد
    • التهاب القولون مرض ناتج عن التوتر العصبى والتفكير الشديد والضغوطات النفسية، وحسب ما ذكره موقع everydayhealth ، هناك بعض النصائح التى يجب أن يتبعها مريض القولون للتخلص من اعراضه وألمه وهى:1- الحد من التوتر والقلق ، حيث اثبتت بعض الدراسات أن الإجهاد والصحة النفسية لهما أثر كبير على ا ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • المسيحية دين سماوي:الارهابيين حرقوا كنايسهم فجروا كنايسهم قتلوا مسيحين وكهنة الكنيسة وعدم السماح لهم بإقامة صلواتهِم فى بعض الكنايس ، والدِعاء عليهم بالميكروفونات، وازدراء دينِهِم ، ووصفهِم بالكافرين ، والتحريض عليهِم بالكراهية !! ..  رغم كل هذا واكثر لم ولن يخرج رج ...

      المزيد
    • رحل الصِدّيق قليلاً سنينا وآهٍ من رحيل بالفراق يبلينا اطردي يا ارض منك الأخيار وبأنَّا غرباء فيك ذكرينا رحل الصِدّيق وهل صديقاً مثله تقدر السنين تنسينا وآهٍ من غدر السنين بذكراه كما غدر الزمان قبلا بمحبينا رحل الصِدّيق وذكراه تبقى مادام يسكن قلباً و ...

      المزيد
    • شدني منظرها وهي تبكي على صفحات التواصل الاجتماعي! وإن كنت في البداية لا أعرف سببًا لبكائها، لكن كمصري من جهة  وكإنسان من الجهة الأخرى نحن نتعاطف مع المحزون، وننجذب ناحية المغلوب والمظلوم ونبكي معه ونتفاعل. فدعونا نعرف لماذا اعتذرت ولماذا بكت؟  ونقترب أكثر من  الحدث ع ...

      المزيد
    • الشخصيّة في علم النفس تحتلّ دراسة الشخصيّة جزءاً كبيراً من اهتمام علماء النفس في العالم؛ لأنّها النواة الأساسيّة التي يمكن من خلال فهمها وتحليلها بصورة دقيقة توقع التصرفات التي يمكن أن يقوم بها الإنسان في المواقف المختلفة، وبذلك يمكن تعديل سلوك الإنسان نحو الأفضل من خلال ت ...

      المزيد
    • في إبريل 1983 قرأت هذه الحادثة في جريدة أخبار اليوم: أرملة فقيرة عندها ستة أولاد، كانت تعولهم عن طريق "تجارة الشنطة" بين القاهرة وبيروت، وذلك بأن تشتري بضائع من مصر وتسافر لتبيعها في لبنان، وفي عودتها تأتي ببضائع من هناك لبيعها في مصر.  وأثناء عودتها في إحدى المرات، ت ...

      المزيد
    • في ظل أحداث الموت الكثيرة إلتي نسمع عنها هذه الأيام جميعنا نفكر في مصير الموتى ومصيرنا أيضًا وهنا ياتي تسأول...ماذا أفعل لاضمن نصيب في الجنة في حياة الخلود؟؟بالتأكيد جميعنا نتسأل هذا التسأول ويكون الرد السريع عندما يرضى عني المولى.... ولكن،كيف يرضى المولى على الأنسان المذنب و ...

      المزيد
    • غالباً ما تتحلى المرأة بالتضحية والغيرية، وربما نادراً ما نجد الزوجة الأنانية. ولكن إن وجدت فهي تشكل تعاسة للحياة الزوجية التي من المفترض أن تقوم على التفاهم والعطاء وحسن العشرة.من الصعب العثور على الزوج المثالي. فلا أحد منا قد وُلِد كاملاً بدون أي عيوب، فالكمال لله وحده ؛ ل ...

      المزيد
    • الجسد البشري معجزة في حد ذاته و في كل يوم يتم إكتشاف الجديد عن خصائص الجسد البشريإلا أن جسد المرأة يختلف في بعض الصفات عن جسد الرجل و هو ما يمنحها العديد من المميزاتإليكم 10 حقائق غير متوقعة عن جسد المرأة لا تعرف عنها النساء شئ1 – قلب المرأة يدق أسرع من قلب الرجل2 – جسد المر ...

      المزيد
    • أغلب الاشخاص يواجهون مشكلة كبيرة في العلاقات حيث يجدون صعوبة في كيفية إقامة علاقة ناجحة وصحية مع الآخرين فقد نجد بعض الأشخاص يبنون علاقات تؤدى إلى اختراق وانتهاك خصوصيات الآخرين، بينما البعض الآخر نجده يضع جدارًا عازلاً يفصلهم عن إقامة علاقات مع الآخرين. إنه صراع مستمر يوا ...

      المزيد
    • لا أدرى.. هل أنا فى نعمة أم نقمة. إن أقاربنا يحسدونى على طبع زوجتى المتفائل ووجهها البشوش، لكننى لست واثقًا بآرائهم وأغلب الظن أنهم يجاملوننى فى وجهى ويرثون حالى بعد أن ادير لهم ظهرى. كيف يمكن لرجل أن يعيش سعيدًا مع امرأة تعتبر الدنيا نكتة كبيرة ومستعدة لأن تضحك على طول الخط؟ إ ...

      المزيد
لماذا لا يؤمن المسيحيين بمحمد نبي الأسلام

لماذا لا يؤمن المسيحيين بمحمد نبي الأسلام

لماذا لا يؤمن المسيحيين بمحمد نبي الأسلام كاخاتم الأنبياء والمرسلين وأنه مرسل من الله ؟ 
قبل الإجابة على هذا السؤال ، عن شخص نبى الأسلام " محمد " ، دعنا نقول بأننا لا نكن له آية مشاعر سلبية ، بل نحترمه كرجل قام بدور بارز في المجتمع البدوي الصحراوي الذي نشأ فيه وإننا لا ننكر لدوره الإجتماعي الإخلاقي في بيئته التي نشأ فيها ! لكن الأمر مختلف تماماً إذا نظرنا إليه من منظور ديني ، لماذا ؟!
لأن كل الديانات تحدد سمات ، وخصائص ، لابد وأن تكون متوفرة في النبي أو الرسول الذي يمثلها ، وبخاصة إذا كان مرسل من قبل الله اليهود ، والمسيحيين " فما هي هذه الشروط :
أولاً : لابد أن يكون وحى هذا النبى ، متوافق وبإنسجام مع وحى الله في هذه الأنجيل والتوراة ، لذا نجد أن المسيحيين لم ينكروا على اليهود كتابهم ، وهو هنا " التوراة وكتابات الأنبياء ، والزابور ، وكتب الحكمة " بل اعتمدوها بلا زيادة أو نقصان ، واعتبروها كتباً مقدسة ، هذا مع الإختلاف البين بين كلاً من الديانتين . فالمسيحية لا تتهم اليهود بالتحريف مثلاً ، لكن تتهمهم بعدم إدراك إعلان الله الذي أُكما في شخص المسيح " الله بعدما كلم الآباء بالأنبياء ، بأنواع وطرق كثيرة ، كلمنا في هذه الأيام الأخيرة في إبنه " .. ومن هذه الآية نرى بأن الإختلاف في الديانتين هو في طريقة التفسير ، وتباين منهجي التأويل ـ ولكن كل هذا حول نفس الكتاب ، وبدون أي إتهام بينهما للكتاب المقدس ـ فنرى اليهود لا يعترفون بيسوع ( عيسى في القرآن ) على أنه المسيح .. ترى لماذا ..؟ لأنهم يدركون بأن هذا المسيح لابد وأن تكون فيه صفات خاصة جداً ـ بل دعينا نقول : سامية جداً ! ـ ويرون أنها غير متوفرة في شخص يسوع المسيح . 
ثانياً : أن يكون هذا النبي ، إمتداد طبيعي ـ غير متعارض ـ مع منهج الكتاب المقدس في رسمه لصور الأنبياء يقودنا إلى أن الرسول العربي هو خارج الإطار الرسولي والنبوي ، والمرسوم في الكتاب المقدس ، لذا لا يمكننا أن نعترف به ، كرسول من قبل الله . والمسلمين الأوائل أدركوا هذه المشكلة لذا بدأوا في إتهام الكتاب المقدس بالتحريف 
ثالثا : أنه لا يمثل أي ضرورة في الوحي ، إذ أن السيد المسيح هو خاتم الوحي الإلهي ، ورسله ( بكتاباتهم ) ليست كتب تشريع ، وإلا لكان هذا يمثل نسخاً للتوراة ، وهي ما لا تعترف به المسيحية ، بل هي كتب موحى بها من قبل الله لتفسير كيفية إتمام نبؤات العهد القديم ( القسم الأول من الكتاب المقدس ) في العهد الجديد ( وهو القسم الثاني من الكتاب المقدس ، وهو الإنجيل ) ، بينما نجد أننبى الاسلام أتى لنا بقصاصات غير منظمة تحوي موضوعات غير منظمة لقصص بعضها من التوراة ، وبعضها من كتابات متداولة في زمنه بالجزيرة العربية ، وأغلبها قصص شفهية 
أي أن نبى الاسلام لم يأتي لنا بكتاب مرتبط ـ بقريب أو من بعيد بالكتاب المقدس ـ وهذا طبعاً ، لذا لا غرابة أن يميز الغربيين بين إله القرآن وإله الكتاب المقدس !!
هذا بعض من كثير ، ولكن رغبتنا في ألا نقل عليك بالكتابة في هذا الموضوع الطويل هو ما دعانا للاختصار

التالي
تابع التصفح
السابق