• اشعر بالسواد بحيط بى من كل جهة .. ما هذا الحزن اذى حولى وكأن الدنيا قد انتهت عند هذا الحد... نعم للأسف انهارت حياتى .. سرقت الدنيا منى شبابى فأنا يا سيدتى فتاة (اقصد ارملة) فى العشرين من عمرى زوجنى والدى لرجل فى مثل سنه تقريباً صديق عمره..زوجنى به لأنه الوحيد الذى يثق فيه بعد أن ا ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • أبوظبي - سكاي نيوز عربيةاعترفت المحكمة الدستورية في إندونيسيا بحقوق أتباع الديانات الأخرى غير الديانات المعترف بها رسميا في البلاد في خطوة رحب بها نشطاء باعتبارها "صفحة جديدة للحريات الدينية".ووسط تزايد التعصب تجاه الأقليات في الدولة التي تضم أكبر أغلبية مسلمة في العا ...

      المزيد
    • التهاب القولون مرض ناتج عن التوتر العصبى والتفكير الشديد والضغوطات النفسية، وحسب ما ذكره موقع everydayhealth ، هناك بعض النصائح التى يجب أن يتبعها مريض القولون للتخلص من اعراضه وألمه وهى:1- الحد من التوتر والقلق ، حيث اثبتت بعض الدراسات أن الإجهاد والصحة النفسية لهما أثر كبير على ا ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • المسيحية دين سماوي:الارهابيين حرقوا كنايسهم فجروا كنايسهم قتلوا مسيحين وكهنة الكنيسة وعدم السماح لهم بإقامة صلواتهِم فى بعض الكنايس ، والدِعاء عليهم بالميكروفونات، وازدراء دينِهِم ، ووصفهِم بالكافرين ، والتحريض عليهِم بالكراهية !! ..  رغم كل هذا واكثر لم ولن يخرج رج ...

      المزيد
    • رحل الصِدّيق قليلاً سنينا وآهٍ من رحيل بالفراق يبلينا اطردي يا ارض منك الأخيار وبأنَّا غرباء فيك ذكرينا رحل الصِدّيق وهل صديقاً مثله تقدر السنين تنسينا وآهٍ من غدر السنين بذكراه كما غدر الزمان قبلا بمحبينا رحل الصِدّيق وذكراه تبقى مادام يسكن قلباً و ...

      المزيد
    • شدني منظرها وهي تبكي على صفحات التواصل الاجتماعي! وإن كنت في البداية لا أعرف سببًا لبكائها، لكن كمصري من جهة  وكإنسان من الجهة الأخرى نحن نتعاطف مع المحزون، وننجذب ناحية المغلوب والمظلوم ونبكي معه ونتفاعل. فدعونا نعرف لماذا اعتذرت ولماذا بكت؟  ونقترب أكثر من  الحدث ع ...

      المزيد
    • الشخصيّة في علم النفس تحتلّ دراسة الشخصيّة جزءاً كبيراً من اهتمام علماء النفس في العالم؛ لأنّها النواة الأساسيّة التي يمكن من خلال فهمها وتحليلها بصورة دقيقة توقع التصرفات التي يمكن أن يقوم بها الإنسان في المواقف المختلفة، وبذلك يمكن تعديل سلوك الإنسان نحو الأفضل من خلال ت ...

      المزيد
    • في إبريل 1983 قرأت هذه الحادثة في جريدة أخبار اليوم: أرملة فقيرة عندها ستة أولاد، كانت تعولهم عن طريق "تجارة الشنطة" بين القاهرة وبيروت، وذلك بأن تشتري بضائع من مصر وتسافر لتبيعها في لبنان، وفي عودتها تأتي ببضائع من هناك لبيعها في مصر.  وأثناء عودتها في إحدى المرات، ت ...

      المزيد
    • في ظل أحداث الموت الكثيرة إلتي نسمع عنها هذه الأيام جميعنا نفكر في مصير الموتى ومصيرنا أيضًا وهنا ياتي تسأول...ماذا أفعل لاضمن نصيب في الجنة في حياة الخلود؟؟بالتأكيد جميعنا نتسأل هذا التسأول ويكون الرد السريع عندما يرضى عني المولى.... ولكن،كيف يرضى المولى على الأنسان المذنب و ...

      المزيد
    • غالباً ما تتحلى المرأة بالتضحية والغيرية، وربما نادراً ما نجد الزوجة الأنانية. ولكن إن وجدت فهي تشكل تعاسة للحياة الزوجية التي من المفترض أن تقوم على التفاهم والعطاء وحسن العشرة.من الصعب العثور على الزوج المثالي. فلا أحد منا قد وُلِد كاملاً بدون أي عيوب، فالكمال لله وحده ؛ ل ...

      المزيد
    • الجسد البشري معجزة في حد ذاته و في كل يوم يتم إكتشاف الجديد عن خصائص الجسد البشريإلا أن جسد المرأة يختلف في بعض الصفات عن جسد الرجل و هو ما يمنحها العديد من المميزاتإليكم 10 حقائق غير متوقعة عن جسد المرأة لا تعرف عنها النساء شئ1 – قلب المرأة يدق أسرع من قلب الرجل2 – جسد المر ...

      المزيد
    • أغلب الاشخاص يواجهون مشكلة كبيرة في العلاقات حيث يجدون صعوبة في كيفية إقامة علاقة ناجحة وصحية مع الآخرين فقد نجد بعض الأشخاص يبنون علاقات تؤدى إلى اختراق وانتهاك خصوصيات الآخرين، بينما البعض الآخر نجده يضع جدارًا عازلاً يفصلهم عن إقامة علاقات مع الآخرين. إنه صراع مستمر يوا ...

      المزيد
    • لا أدرى.. هل أنا فى نعمة أم نقمة. إن أقاربنا يحسدونى على طبع زوجتى المتفائل ووجهها البشوش، لكننى لست واثقًا بآرائهم وأغلب الظن أنهم يجاملوننى فى وجهى ويرثون حالى بعد أن ادير لهم ظهرى. كيف يمكن لرجل أن يعيش سعيدًا مع امرأة تعتبر الدنيا نكتة كبيرة ومستعدة لأن تضحك على طول الخط؟ إ ...

      المزيد
الإيمان بلاهوت المسيح من أقوله

الإيمان بلاهوت المسيح من أقوله      6- قال يسوع أنه مصدر الحياة الأبدية ومعطيها
     فلقد قال المسيح لليهود:
"الحق الحق أقول لكم: أنه تأتي ساعة وهي الآن حين يسمع الأموات صوت ابن الله والسامعون يحيون" (يوحنا 5: 25) انظر أيضاً يوحنا 10: 27، 28، 29، 17:2)
     سبق أن رأينا كيف قال المسيح أنه يعطي خرافه، أي المؤمنين باسمه، الحياة الأبدية (يوحنا 10: 27، 28). والمسيح هنا في حديثه الجامع المانع يؤكد هذا الحق ذاته. وهذا الحديث كان المسيح قد قاله لليهود بعد أن شفى رجل بركة بيت حسدا من مرض دام 38 سنة، وشفاه المسيح بكلمة واحدة منه. ثم أوضح المسيح في حديثه التالي مع اليهود أن هذه الكلمة عينها تهب الحياة الأبدية لمن يسمعها. ونحن نعلم أنه ليس سوى الله يميت ويحيي (تثنية 32: 39، 1 صموئيل 2: 6، 1 تيموثاوس 6: 13). لكن في هذه الآيات يقول المسيح إن صوته يعطي الحياة!
     كان المسيح في الأقوال السابقة قد قال عن نفسه أنه "يحيي من يشاء" (يوحنا 5: 21). فالمسيح هو المحيي، وهو يفعل ذلك ليس كمجرد منفذ أو كواسطة، بل إنما يفعله بمقتضى إرادته هو وسلطانه الشخصي، فهو "يحيي من يشاء".
     ثم لاحظ وسيلة الإحياء التي يذكرها المسيح هنا، إنها في منتهى البساطة، كما أن لها دلالة عظمى، إذ يقول المسيح: "تأتي ساعة وهي الآن، حين يسمع الأموات صوت ابن الله والسامعون يحيون". إن هذه الكلمة التي تهب الحياة هي كلمة الله (مزمور 119: 50)، وهذا الصوت المحيي لا يمكن إلا أن يكون صوت الله (أشعياء 55: 3).
     كما أن نوعية هذه الحياة هي أسمى أنواع الحياة، إنها الحياة الأبدية (يوحنا 3: 16، 5: 24)، الحياة الأفضل (يوحنا 10: 10). إن إعطاء الحياة في أية صورة، أمر لا يقوى عليه سوى الله، فكم بالحري عندما تكون الحياة هي الحياة الأبدية!
7- قال المسيح أنه مقيم الموتى ومحيي الرميم
     قال المسيح أيضاً لليهود:
     "لا تتعجبوا من هذا فإنه تأتي ساعة فيها يسمع جميع الذين في القبور صوته (صوت المسيح) فيخرج الذين فعلوا الصالحات إلي قيامة الحياة والذين عملوا السيئات إلي قيامة الدينونة" (يوحنا 5: 28، 29).
هنا نجد شيئاً أكثر عجباً مما ذكرناه الآن! فليس أن صوت ابن الله يحيي الموتى روحياً فقط، بل إن ما لا يحصي من البلايين الذين دخلوا القبور، سيخرجون من القبور بمجرد سماعهم لصوته!
     الكل سيسمع صوته وهم في القبور، حتى أولئك الذين لم يسمعوه في حياتهم علي الأرض. وإذ يسمعون صوته سيخرجون من قبورهم ليقفوا أمامه للحساب.
     هذا معناه أن المسيح هو مقيم الأموات ومحيي الرميم. ونحن نعلم أن هناك أشخاصاً ماتوا من آلاف السنين، يستحيل جمع ذرات أجسادهم، وقد تبعثرت في أربعة أطراف المسكونة، ولكن سيأتي يوم فيه يسمعون صوته منادياً، فيخرجون جميعهم من قبورهم، سواء كانوا أشراراً أم صالحين!
من ذا الذي يقدر أن يبعث رميماً للحياة؟ أيقدر إنسان أن يبعث أناساً ماتوا من آلاف السنين، وتحللت أجسادهم فعادت إلي التراب، وزرع في مكان دفنهم بستان طلعت فيه أشجار، أكل منه الإنسان والحيوان، وهؤلاء بدورهم ماتوا وتحللت أجسادهم، وهكذا دواليك؟!
     من هو هذا الذي صوته يقيم جميع الذين في القبور؟ أيمكن أن يكون مجرد إنسان؟ وإن لم يكن هو الله فمن يكون؟ أيعطي الله مجده لآخر؟ أيشارك أحد المخلوقات الله في قدرته المطلقة؟
     والمسيح لم يقل ذلك فقط، بل برهنه عملياً إذ أقام الرميم فعلاً، كما حدث عند إقامته للعازرمن الأموات وهو ما سنوضحه في الفصل الثالث. وذلك الصوت الذي دعا لعازر فخرج فوراً بعد أن كان قد أنتن، سيخترق في يوم قادم قبور البشر جميعهم، ويأمر الأرواح أن تلبس أجسادها من جديد لتقوم من موتها.
8- قال المسيح أنه أتى من السماء إلي الأرض
     فلقد قال المسيح لليهود:
 "لأني قد نزلت من السماء ليس لأعمل مشيئتي بل مشيئة الذي أرسلني" (يوحنا 6: 38)
     كثيرون يؤمنون بأن الله رفع المسيح إلي السماء، وهذه طبعاً شىء عظيم، ولكن ما يؤكده المسيح هنا، لا مرة ولا مرتين بل سبع مرات في فصل واحد هو يوحنا 6، أنه نزل من السماء (ع 33، 38، 41، 42، 50، 51، 58).
     وفي مناسبة أخرى قال المسيح لليهود: "أنتم من أسفل، أما أنا فمن فوق. أنتم من هذا العالم، أما أنا فلست من هذا العالم" (يوحنا 8: 23). وهو عين ما أكده لنيقوديموس قبل ذلك: "وليس أحد صعد إلي السماء، إلا الذي نزل من السماء، ابن الإنسان الذي هو في السماء" (يوحنا 3: 13).
     وعن هذا الأمر عينه قال يوحنا المعمدان: "الذي من الأرض هو أرضي، ومن الأرض يتكلم، الذي يأتي من السماء هو فوق الجميع" (يوحنا 3: 31). ترى لماذا اعتبر المعمدان أن الذي يأتي من السماء هو فوق الجميع؟ الإجابة لأن الذي من السماء لا يمكن أن يكون مجرد إنسان. فالإنسان مصدره أرضي. فإن لم يكن إنساناً، فمن يكون إذاً؟
     ثم إن هذا يتضمن أيضاً معنى آخر، أعني به سبق الكينونة. فإن مولد المسيح في "بيت لحم" لم يكن بداية وجوده فمع أنه خرج من بيت لحم، كما يقول عنه النبي ميخا في العهد القديم، لكن هو الذي "مخارجه منذ القديم منذ أيام الأزل" (ميخا 5: 2، متى 2: 6) بمعنى أنه هو الأزلي. وفي مناسبة أخرى قال المسيح لتلاميذه: "خرجت من عند الآب وقد أتيت إلي العالم وأذهب إلي الآب" (يوحنا 16: 28).
     إن كان المسيح قد قال أنه أزلي، ونحن نعرف أنه ليس أزلياً سوى الله، ألا يكون المسيح بهذا قد قال أيضاً: "أنا هو الله"؟ وهذا الحق ذكر في العديد من الفصول في الإنجيل ذاته مثل (1: 1، 17: 5، 24).
     9- قال المسيح إن روحه الإنسانية ملكه وتحت سلطانه
     فقال لليهود:
     "ليس أحد يأخذها (نفسي) مني بل أضعها أنا من ذاتي. لي سلطانا أن أضعها ولي سلطانا أن آخذها أيضاً" (يوحنا 10: 18)
حقيقة يعلمها الجميع، ويعلم بها الكتاب المقدس أيضاً، أنه "ليس لإنسان سلطان على الروح" (جامعة 8: 8). أما المسيح فكان له السلطان على روحه، نظرا لأنه لم يكن مجرد إنسان. وهو لم يقل ذلك فقط، بل نفذه أيضاً، فلقد مات ليس لأن قواه نفذت، أو لأن السر الإلهي خرج منه، بل يقول الوحي: "فصرخ يسوع أيضاً بصوت عظيم وأسلم الروح" (متى 27: 50). لاحظ عبارة "أسلم الروح"، وهي عبارة – نظراً لأهميتها – تكرر ذكرها في البشائر الأربع (متى 27: 50، مرقس 32: 46، يوحنا 19: 30).

التالي
تابع التصفح
السابق