• اشعر بالسواد بحيط بى من كل جهة .. ما هذا الحزن اذى حولى وكأن الدنيا قد انتهت عند هذا الحد... نعم للأسف انهارت حياتى .. سرقت الدنيا منى شبابى فأنا يا سيدتى فتاة (اقصد ارملة) فى العشرين من عمرى زوجنى والدى لرجل فى مثل سنه تقريباً صديق عمره..زوجنى به لأنه الوحيد الذى يثق فيه بعد أن ا ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • كوديكس ليسيستر" هى مجموعة من الكتابات العلمية التي تركها ليوناردو دافنشي. فخلال حياته، كان دافنشي يحتفظ بالكثير من الدفاتر والمذكرات التي وثق بها أفكاره وتجاربه العلمية. وكانت أغلب تلك المذكرات مكتوبة بطريقة المرآة المعكوسة. ولعله فعل ذلك حتى يحفظ محتواها من أعين الفض ...

      المزيد
    • مع تقلبات الجو واختلاف درجة الحرارة يتعرض الأطفال إلى نزلات البرد والأنفلونزا، نظرا لعدم قدرتهم على التحمل ونقص المناعة، وحسب ما ذكره موقع webmd ،هناك بعض الخطوات التى يجب أن تتبعها الأم مع طفلها المصاب بالأنفلونزا خاصة فى فصل الصيف التى تكون فيها الأعراض أشرس، وهى كالآتى: 1: ي ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • الوقت هو أندر الموارد, إذا لم تتمكن من إدارته فلن تتمكن من إدارة أي شئ آخر ...

      المزيد
    • لك الحمد مهما استطال البلاءومهما استبدّ الألم،لك الحمد، إن الرزايا(جمع رزية) عطاءوان المصيبات بعض الكرم.ألم تُعطني أنت هذا الظلاموأعطيتني أنت هذا السّحر؟فهل تشكر الأرض قطر المطروتغضب إن لم يجدها الغمام؟شهور طوال وهذي الجراحتمزّق جنبي مثل المدىولا يهدأ الداء عند الصباحولا ...

      المزيد
    • حقًّا إنها كبيرة ولذيذة!”.. “دلوقتي بطاطس أكتر!”.. “حجم أكبر!”.. “Mega”.. هكذا تُسَوَّق المنتجات! ليس المُهِم جودة السلعة، ولا الفائدة المرجوَّة منها! لكن ما يتم التركيز عليه هو أنها كبيرة! وما أسهل أن ننخدع بحجم مُنتَج ما أو كميته، ونغفل جودته وفائدته لنا.وهناك ...

      المزيد
    • ومن المؤكد أن الوصول إلى القمة في مجال الدراسة ليس أمرًا سهلاً وإنما يحتاج إلى مجهود كبير وإصرار أكيد وعزيمة قوية .     أثبتت العديد من الأبحاث أن هناك من يحققن نجاحًا كبيرًا فيما يتعلق بالدراسة ولكن هناك العديد ممن  يتعرضن للكثير من المشاكل النفسية والصحية التي تؤث ...

      المزيد
    • سقطت قطرة من العسل على الأرض، فمَرَّت نملة صغيرة وتذوقت العسل، ثم حاولت الذهاب لكن مذاق العسل راق لها فعادت وأخذت رشفة أخرى.. ثم أرادت الذهاب، لكنها شعرت بأنها لم تكتفِ بما ارتشفته من العسل وهي على حافة القطرة.. وقررت أن تدخل في قطرة العسل لتستمتع أكثر وأكثر.. دخلت النملة في ال ...

      المزيد
    • صور صعبة ودماءعندما نقرأ عن دخول شعب إسرائيل إلى أرض كنعان، نقف أمام صُوَرْ صعبة ومفاجئة؛ وهي قتل أناس أبرياء، مثل النساء والأطفال. فما هو السبب لسماح الله لهذا؟ ولماذا لم يعترض الله على هذا؟ لكي نفهم هذه الصور الصعبة، نحتاج أن نفهم الكثير من الأمور الهامة: 1- الله بيده أرو ...

      المزيد
    • غالباً ما تتحلى المرأة بالتضحية والغيرية، وربما نادراً ما نجد الزوجة الأنانية. ولكن إن وجدت فهي تشكل تعاسة للحياة الزوجية التي من المفترض أن تقوم على التفاهم والعطاء وحسن العشرة.من الصعب العثور على الزوج المثالي. فلا أحد منا قد وُلِد كاملاً بدون أي عيوب، فالكمال لله وحده ؛ ل ...

      المزيد
    • قد تتعرض الفتاة في مجتمعنا الشرقي لأنواع معينة من العنف المبطن الذي قد لا يكون ظاهراً وواضحاً مثل العنف الجسدي والإيذاء المباشر، الذي هو شكل من أشكال العنف المتعددة. ولذلك فإن تشخيص العنف، والمعرفة المسبقة للحقوق الإنسانية، هي التي تحدّد وتعرّف نوع العنف الذي يوجه للفتاة.و ...

      المزيد
    • ليس من السهل البدء بالحديث مع أشخاص جدد – حتى لو كنا واثقين كل الثقة بأنفسنا، وكنا من النوع الذي يسهل عليه الكلام والتواصل. ربما نخاف أن يأخذ الطرف الآخر فكرة خاطئة عنا أو يظنون أننا نتحرش بهم. فيما يلي بعض الاقتراحات.موضوع المبادرة فيه بعض التحدي والمجازفة. ممكن أن يكون ذل ...

      المزيد
    • وقوع بصر الطفل على بعض الخصوصيات الزوجيَّة   نوم الطفل مع الأبوين في مرحلة الطفولة المبكرة، مهم جدًا لإشعاره بالدفء الحسي والمعنوي، وإحساسه بالاطمئنان. ولكن حين يبلغ الطفل عامه الأول، فمن الضروري أن يبدأ الأبوان بتعويده على النوم بمفرده، لكن المشكلة تكمن حين يرفض الطف ...

      المزيد
ما الفرق بين ادم والسيد المسيح ؟ فكلاهما بدون زرع بشر

ما الفرق بين ادم والسيد المسيح ؟ فكلاهما بدون زرع بشر


لا وجه للمقارنة إطلاقاً بين آدم و السيد المسيح . و علي الرغم من ذلك سنذكر النقط الآتية :
1-حقاً إن السيد المسيح قد ولد بطريقة معجزية لم يولد بها أحد من قبله و لا من بعده . أما اَدم فلا عاقة له مطلقاً بالولادة . إنه قد خلق من تراب الأرض .و طبعاً للتراب مرحلة أقل . اَدم مخلوق من تراب ، من أديم الأرض ، لذلك سمي اَدم . أما السيد المسيح فمولود غير مخلوق .
2-المسيح هو كلمة الله ( يو 1 : 1 ) . أما اَدم فهو مجرد عبد لله .
3- السيد المسيح يتميز عن اَدم بالقدسية و الكمال . فقد أخطأ اَدم ، و جر العالم كله معه إلي الخطية . أما السيد المسيح فهو الوحيد الذي لم يخطئ ، لذلك سمي قدوساً ( لو 1 : 35 ) . إنه الوحيد الذي تحدي جيله قائلاً " من منكم يبكتني علي خطية ؟! " ( يو 8 : 46 ) .
4- اَدم نتيجة لخطيئته طرد من الجنة . أما المسيح فجاء ليخلص اَدم و بنيه ، و يعيدهم إلي الفردوس مرة أخري . فهل يعقل أن الذي طرد من الفردوس ، يكون أعظم من الذي أعاده إليه ؟!
5- اَدم مات ، و تحول إلي تراب بعد أن أكله الدود . و لا يعرف له أحد قبراً و لا مزاراً . أما السيد المسيح ، فإن جسده لم ير فساداً . و لم يقل أحد أن الدود قد أكل جسده ، بل إنه صعد إلي السماء و جلس عن يمين الآب . 
6- اَدم لم يقم من الموت حتى الآن .و لا يزال ينتظر القيامة العامة . أما السيد المسيح فقد قام بمجد عظيم ، و هو سيأتي في آخر الزمان للدينونة ، ليدين الأحياء و الأموات .
7- لم نسمع عن اَدم أنه كانت له رسالة في هذا العالم . بل لا نعرف له تاريخاً سوي أنه خلق و أخطأ و طرد من الجنة و مات . و كان أحد بنيه هو أول قاتل في العالم . أما السيد المسيح فقد كانت له رسالة عظيمة هي الخلاص ، غذ حمل خطايا العالم كل و مات فداء عنه . كما أنه صحح الأوضاع الخاطئة في جيله ، و قام بهداية الناس في جيله . و لم يعمل اَدم شيئاً من هذا .
8- كان السيد المسيح معلماً ، ترك أعظم التعاليم لجيله و لكل الأجيال . و قد بهت الناس من تعليمه ( لو 2 : 47 ) . أما أبونا اَدم ، فلم يترك لنا أي تعليم ، و لا أية كلمة أو نصيحة !
9- السيد المسيح عمل معجزات لم يعملها أحد : منها إقامة الموتى ، و الخلق ،و معجزات شفاء عجيبة كشفاء المولود أعمي ( يو 9 ) . و لم نسمع عن إبينا اَدم أنه صنع معجزة واحدة ! ..فهل يمكن مقارنته بالسيد المسيح الذي قال عنه القديس يوحنا الحبيب إنه صنع معجزات أخري لو كتبت واحدة فواحدة ، ما كان العالم يسع الكتب الموجودة ( يو 21 : 25 ) .
10-و كانت للسيد المسيح صفات القيادة . و كانت الآلاف تتبعه . أما اَدم فما قاد أحداً حتى امرأته . بل علي العكس قادته هذه المرأة ، حينما أعطته من الثمرة المحرمة فأكل مخالفاً للوصية .
11- كل هذا من الناحية البشرية . اما من الناحية اللاهوتية الخاصة بالسيد المسيح فلا نستطيع أن نقارن إنساناً مخلوقاً بهذا الذي " كل شئ به كان ، و بغيره لم يكن شئ مما كان " ( يو 1 ك 3 ) . و هذه النقطة وحدها تحتاج غلي كتاب خاص في لاهوت المسيح .
12 – حقاً إن ابانا اَدم هو أبونا كلنا . و لكن هذا شئ ، و كنه أعظم من المسيح شئ آخر لا يقبله عقل .بل أن كثيراً من أبناء اَدم كانوا أعظم منه ! مع توقيرنا لأبوته ..
المصدر: سنوات مع اسئلة الناس لقداسة البابا شنودة الثالث 

التالي
تابع التصفح
السابق