• اشعر بالسواد بحيط بى من كل جهة .. ما هذا الحزن اذى حولى وكأن الدنيا قد انتهت عند هذا الحد... نعم للأسف انهارت حياتى .. سرقت الدنيا منى شبابى فأنا يا سيدتى فتاة (اقصد ارملة) فى العشرين من عمرى زوجنى والدى لرجل فى مثل سنه تقريباً صديق عمره..زوجنى به لأنه الوحيد الذى يثق فيه بعد أن ا ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • النداء الأخير.. "التعليم العالى" تعلن إغلاق باب تسجيل الرغبات لطلاب مرحلة التنسيق الأولى مساء غدا.. وتؤكد: 100 ألف سجلوا رغباتهم ويتبقى 9 آلاف.. والمتخلفون لا يلومون إلا أنفسهم وعليهم انتظار الأماكن الشاغرةيغلق باب تسجيل الرغبات لطلاب مرحلة التنسيق الأولى للثانوية العامة ...

      المزيد
    • قال الدكتور هانى الناظر استشارى الأمراض الجلدية رئيس المركز القومى للبحوث سابقا ، إن الكثير من الأشخاص يبدأ الاستعداد للذهاب للمصايف خلال أجازات عيد الفطر وبعد العيد ، موضحا أن جميع الأسر لابد أن تضع فى اعتبارها عدم الاستغناء عن " شنطة المصيف " لحماية الجلد والبشرة من ح ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • الوقت هو أندر الموارد, إذا لم تتمكن من إدارته فلن تتمكن من إدارة أي شئ آخر ...

      المزيد
    • أيها الطير المهاجر لِمَ أراك واجمًا؟تقضي في الحزن ليالٍ تبدو فيها نادمًاصرتَ للدنيا أسيرًا تعيش فيها حالمًاقد نسيتَ أن ربَّك لم يزل بشؤونك عالمًا تركض خلف الفُتاتِ من نفوذٍ أو جَمالِتلهث خلفَ الأماني والبريق.. والمُحالِتحمل وِزر الليالي ولا تضجر من القتالِحتَّامَ يبقى ...

      المزيد
    • يعتاد الانسان بمرور سنواته في هذه الحياة على الشعور بالطمأنينة الزائفة التي يشعر بها داخل قوقعته الخاصة والتي تنحصر على العادات والاعمال اليومية التي يقوم بها واي خروج عن هذه الدائرة يسبب له القلق ان يكون هذا التجديد امر غير مريح ولا يأتي كما نشتهي لذا يفضل الانسان دوما ان ي ...

      المزيد
    • تأثير الألوان على النفس لقد أثبتت العديد من الدراسات العملية مدى تأثير الألوان على الجانب النفسي للإنسان، حيث يتأثر مزاج الشخص باللون الذي يراه، فعلى سبيل المثال يتم اختيار اللون الأخضر لزي الأطباء أثناء العمليات الجراحية وذلك لما يوفره من رؤية واضحة أثناء الجراحة، وذلك ل ...

      المزيد
    • زعموا أن قطعة صغيرة من الخشب تذمَّرت بمرارة في أحد الأيام لأن مالكها كان يبري منها ويحفرها بالأزميل، ويُحدث فيها ثقوبًا.  لكن مَنْ كان يعمل هذه الأشياء لم تهمُّه احتجاجات قطعة الخشب.  لقد كان يصنع من قطعة خشب الأبنوس تلك مزمارًا، وكان أحكم من أن يتوقَّف عندما صدر عن الخش ...

      المزيد
    • أنا خايف.. وإنت؟”.. “خايف من اللي جاي”.. “من الناس”..  “من...”أقوال كثيرة مثل هذه تتردَّد على الألسنة هذه الأيام.  الكل في حيرة واضطراب يبحث عن حل وعن ملاذٍ.  هذا أعادني إلى وعدٍ ننساه رغم مسيس احتياجنا له، ورغم كثرة ترديده في الكتاب بفم الله نفسه: «لا ...

      المزيد
    • يواجه العديد من الشباب مشكلة كبيرة عندما يقرر التقدم لوظيفة ما، هذه المشكلة مصدرها طريقة إعداد السيرة الذاتية. فالسيرة الذاتية هي عنوانك الذي سيجذب إليك المسئولين عن التوظيف، إما أن يمنحوك الوظيفة أو يحرموك منها؛ لذا فالسيرة الذاتية محك أساسي في حصولك على عمل أو لا، والت ...

      المزيد
    • النساء دائماً يتحدثن عن السن والكبر، لكنهن لا يردن أن يكبرن أو تزيد أعمارهن، ففى كل عيد ميلاد لهن يبدين فرحة لكن فى الحقيقية يخفين خلفها مشاعر كثيرة من الحزن على العمر الضائع، يظل ذلك الشعور ملازمهن بداية من عمر 25 عاما، وقبل أن يصلن إلى سن الـ30 تزيد مخاوفهن كثيراً وكأن دخول ا ...

      المزيد
    • ربما وقعت بحب شاب وبدأ يرسل لك الكلمات الحلوة أو الهدايا الجميلة، ويعدك بأجمل الوعود، وبدا قصده شريفاً، وموخراص ايضاً يحدث العكس مع الشباب، أرجو أن تتقبلو مني هذه الرسالة بمحبة، وإن وجدتوا فيها ما يذكركم بجراحكم فاعلموا أنه "أمينة هي جروح المحب، وغاشة هي قبلات العدو" (ك ...

      المزيد
    • خذي وقتًا كافيًا في تدريب طفلك على تحمل مسئولية نفسه، وبناء المهارات التي تساعده على القيام بالعمل بثقة. يقول عالم التربية رودولف دريكورس: "لا تفعلي لطفلك ما يستطيع فعله بنفسه".      مقولة ترددها الأمهات كثيرًا: "أدلل ابني أكثر من اللازم، لكني لا أدري كيف أتوق ...

      المزيد
فأنا فتاة شريرة .. فاسدة

فأنا فتاة شريرة .. فاسدة

سيدتى .. يمكنك أن تقولى عنى كل ما يحلو لكِ من صفات سيئة ... نعم .. فأنا فتاة شريرة .. فاسدة .. سيئة لأقصى حد يمكن أن تتخيليه ظالمة .. حقودة ... انا اعرف ذلك يقيناً واعترف به. 
ويعرفه عنى كل المحيطين بى وبالتالى ليس لى اصدقاء مقربين لأنى افقدهم عندما يكتشفون أمرى... 
فأن يا سيدتى نشأت فى أسرة فقيرة فى أحد محافظات مصر وكنت فى مدرسة ابتدائية وكنت بنجح بلجان الرأفة زى ما بيقولوا. وعمل أبى تعثر فأخرجنى من المدرسة بعد حصولى على الإعدادية. 
وانتقل أبى إلى القاهرة ربما يتحسن حاله، وتحسن حالة بعد وقت قصير إلى حد ما وانجب بنتين وولد 
والبنتين فى غاية الجمال... اتعلموا واكملوا الثلاثة تعليهم العالى وبقيت أنا البنت اللى معاها الإعدادية اللى بتخدمهم فى البيت واللى اقل منهم فى كل حاجة. 
مش هى دى بس مشكلتى.. انا كمان خلقنى الله دميمة وحشة قوى ... بكره شكلى ومش بحب ابص فى المراية أبداً وهما عارفين كدة وبيحاولوا يجاملونى علشان صعبانة عليهم لكن انا بكرة نظرة الشفقة اللى فى عينهم وعنين ماما دى... 
بغير منهم موت وبغير من كل واحدة حلوة ... قلبى مليان بالحقد والشر وعايزة أؤذيهم بأى طريقة وبفرح موت لو أصابهم مكروه. 
أنا مش بعمل كدة بس مع اخواتى لكن مع أى واحدة صادفها حظها السيئ أنها تتعرف علىّ ... لا تنجو أبداً من شرى. 
أنا عندى دلوقتى 32 سنة ومحدش اتقدم لى ابداً لخطبتى ولا مرة حد أعجب بى أو حتى قالى كلمة مجاملة بتفرح قلب أى بنت .. لكن اخواتى طبعاً الخطاب على الباب ليل نهار رغم سنهم الصغير ... كانت الغيرة بتآكلنى أكل ومش برتاح غير لما اطفش العرسان ... كنت من وراهم ألمح للعريس أن أختى سوف يتعدل حالها لما تخطبها وتبطل كذا وكذا، وأسرد كل العيوب اللى موجودة واللى كتير بتبقى مش موجودة، لدرجة أنى كنت أؤلف حكايات ومغامرات عاطفية قوية وأقوله يا ريت تقدر تنسيها فلان اللى بتموت فيه وعايشة معاه قصة حب. 
ونجحت حيلى دى وكل عريس يذهب ولا يعود ولا تعرف عائلتى سبباً لذلك .. وافعل هذا الأمر كل فتاة اعرفها اشم خبر بس أن فيه شاب معجب بيها وعنده مجرد نية أنه يرتبط بيها.
اشعر بمزيج من مشاعر الانتصار وأن محدش احسن من حد وساعات بشعر بالذنب وأنى انسانة بشعة.. 
سيدتى .. قوليلى اعمل ايه؟ أنا عارفة أنك انت كمان بتحتقرينى زى ما انا بحتقر نفسى، وبيحتقرنى كل حد يكتشف أمرى. 
ليه الله خلقنى بهذه الدمام..ليه حطنى فى ظروف صعبة تخلى والدى يطلعنى من المدرسة فى نفس الوقت اللى خلق اخواتى الاثنين جمال جداً وكملوا تعليهم .... يعنى جمال وتعليم وانا لا جمال ولا تعليم .. وقاعدة زى البيت الوقف محدش عايز يبص حتى فى وشى.. 
إيه ذنبى اللى عملته علشان اكون كدة، أنا مخترتش حاجة لا شكلى ولا ظروفى... وإيه ذنب البنات اللى حواليه وإيه ذنب اخواتى أنى اكرههم واطفش منهم عرسان ذى الفل. 
تفتكرى أنا فعلاً شريرة، يعنى الله خلقنى شريرة وأميل إلى الشر .. واننى مسيرة ولست مخيرة .. وإذا كان كدة فأنا مليش أى ذنب فى الله بعمله لأن طبيعتى كدة ... الله خلقنى شريرة. وحط كل المقومات اللى تخلينى كدة. 
وإلا انا ممكن اتعالج وينصلح حالى ويتقى شرى البنات مش عارفة ... انا مش فاهمة لكن عايزة اتغير وتتفك عقدتى.. وآلاقى حد يعجب بى ويمكن يتجوزنى.. مين عارف ما زمن المعجزات لسة منتهاش.. من فضلك ساعدينى لو كنتى تقدرى.. 
أختى العزيزة ... عندما قرأت رسالتك تعاطفت معك جداً وانتى فعلاً ليس لك ذنب فى شكلك أو فى تعليمك ولكنك استسلمتى تماماً لأفكارك ومخاوفك وكرهتى شكلك مما سبب لك ولمن حولك كل هذه المعاناة. 
عزيزتى ... الحياة لا تعطى للإنسان كل شئ ... يمكن أن تعطى للبعض النجاح، للبعض الشهرة، للبعض الصحة أو الرزق أو الزرية الصالحة وتحرم آخرين من بعضها. 
يمكن أن توجد فتاة فى غاية الجمال ولكنها عاقر لا تنجب .. فتحرم من الأمومة ويكون هذا سبب ألم شديد لها. 
توجد فتاة جميلة ولكنها معاقة.. فتاة جميلة ولكنها مصابة بالأمراض أشياء كثيرة جداً إذا فكرتى فيها ستختارى ما انت عليه فى كل الأحوال. 
وأريدك عزيزتى أن تعلمى أن الله غير قاسى على الإطلاق ولكنه يضع فى كل إنسان مميزات فريدة ... واهب ... قدرات ... إمكانيات لا توجد فى إنسان غيره ... تجعله ناجح فى مجال ما .. الله يوزع كل شئ بحكمة فائقة ومحبة فائقة أيضاً .. لذلك أريدك أن تصححى فكرتك عن الله .. فهو ليس السبب فيما وصلتى إليه. 
أريد أن أقول لك أن بعض الناس صادفتهم الصعاب فتغلبت عليهم عندما استسلموا لها، والبعض الآخر وقفوا أمام الصعاب واكتشفوا الطاقات التى خلقها الله بداخلهم واستثمروها فتغلبوا على هذه الصعاب فروضوها وتسلقوا فوقها وواصلوا مسيرتهم بنجاح أبهر من حولهم. 
وأريدك أن تكونى من هذا النوع الثانى من الناس. 
اكتشفى مواهبك .. إمكانياتك ... قدراتك ... واستخدميها والنجاح البسيط سيقودك إلى نجاح أكبر. 
أما بالنسبة لشكلك، فالجمال نسبى والجمال الحقيقى هو جمال القلب والنفس الشبعانة وليس الجمال الشكلى الذى يزول.
ومع ذلك يوجد خبراء تجميل تكتشفون الجمال الذى فى الوجه ويعلمونك كيف تبرزينه ويخفون العيوب البسيطة .. فلماذا لا تلجئين لمتخصص لمساعدتك فى هذا الأمر .. وصدقينى عندما تنجحين من الداخل وتشعرين بالثقة فى نفسك سينعكس هذا على وجهك ويسضفى عليه جمالاً الكل سيلاحظه. 
غيرى أسلوب تفكيرك ونظرتك للأمور وحبى نفسك واهتمى بلبسك وشكلك وشعرك .. اذهبى للكوافير كل اسبوع .. اعملى مانيكير وباديكير وماسك للوجه وتسريحة شعر جميلة تليق على وجهك، واريد أن اقول لكِ كلمة اخيرة أرجو أن تصغى لها جيداً ... الله خلقك قوية وخلق لك شخصية سوية.. خلق لكِ الإمكانيات التى تعيشك غير ناقصة فى شئ .. الله خلقك على أحسن صورة فأعطى لنفسك حق قدرها وأهتمى بنفسك وبثقافتك .. وأسالك سؤال.. لماذا لا تكميلين تعليمك الجامعى ... فلم يفت الأوان بعد ... فكرى فى هذا الأمر بشكل جدى. 
وصدقينى الناس يحبوننا ويقدروننا بقدر محبتنا وقبولنا لأنفسنا فثقتك بنفسك سوف تنعكس على تصرفاتك ونظرة من حولك لك فكم من فتاة جميلة ولكنها هايفة وحمقاء لا يلتفت لها الناس ولا يفضل أن يرتبط بها أى شاب .. الشاب عزيزتى يفضل الشخصية المتزنة المثقفة التى تصون بيته وترى أولاده بحكمة فالشكل ليس كل شئ فى الحياة وليس كل شئ أيضاً فى الزواج وأنا أؤكد أنه لا توجد فتاة قبيحة ولكن توجد فتاة لا تعرف كيف تظهر جمال وجهها وتهتم بمظهرها. 
وايضاً اشجعك ان تفكري في نظره المولي عنك فالله برغم كل ذنوب الانسان وشره وقبحته يراه جميل سواء شكله او شخصيته فاؤكد لكي يا عزيزتي ان الله يراكي جميله ، فانظري لنفسك بهذه النظره.
وأخيراً اقول لكِ أنك تحتاجين إلى التوبة إلى الله على كل ما عملته من شرور لمن حولك.. 
أن السيد المسيح يمكنه أن يغير القلب الشرير ويجعل منه قلباً طاهراً نقياً ... يجعلنا أقوى وأظهر ويملأ القلب بالشبع الذى يفيض أيضاً على الآخرين. 
جربى أن تفعلى ما نصحتك به.. واقتربى إلى الله بتوبة حقيقية والله يريد أن يغيرك ويقدر على ذلك إذا اردتى.. 
جربى .... وصدقينى ولن تندمى 

التالي
تابع التصفح
السابق