• ...

      المزيد
    • اشعر بالسواد بحيط بى من كل جهة .. ما هذا الحزن اذى حولى وكأن الدنيا قد انتهت عند هذا الحد... نعم للأسف انهارت حياتى .. سرقت الدنيا منى شبابى فأنا يا سيدتى فتاة (اقصد ارملة) فى العشرين من عمرى زوجنى والدى لرجل فى مثل سنه تقريباً صديق عمره..زوجنى به لأنه الوحيد الذى يثق فيه بعد أن ا ...

      المزيد
    • أظهر استطلاع للرأي، أجري في ألمانيا: أنه رغم أن ألعاب الفيديو والتسلية الإلكترونية أخذت مكانًا مهمًا في الحياة اليومية، لاسيما عند الأطفال، وأن غزو التسلية الإلكترونية لحياتنا اليومية لم يقلل من شغف الأطفال في ألمانيا بالقراءة.وتشير الدراسة التي شملت آراء أكثر من 5500 من الأ ...

      المزيد
    • العديد منا يمتلك العديد من العادات السلبية يفعلها بعد تناول وجبته الأساسية هذه العادات تضر بالصحه ويجب اجتنابها او تبديلها بعادات صحية سليمة في هذا المقال نبرز لكم أبرز 5 أخطاء لا تفعلها بعد تناول وجبتك الأساسية.1 – شرب الشايأغلبنا يعتبر كوب الشاي جزء من الوجبة و فور انتها ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • المسيحية دين سماوي:الارهابيين حرقوا كنايسهم فجروا كنايسهم قتلوا مسيحين وكهنة الكنيسة وعدم السماح لهم بإقامة صلواتهِم فى بعض الكنايس ، والدِعاء عليهم بالميكروفونات، وازدراء دينِهِم ، ووصفهِم بالكافرين ، والتحريض عليهِم بالكراهية !! ..  رغم كل هذا واكثر لم ولن يخرج رج ...

      المزيد
    • تهلل لساني اعظم الهي فوق الكل عالي نزل من علاه يصلح حالي عاش بينا انسان كله حنان واله كامل السلطان يشفي المستعصى بسلطان الغفران يقول للميت قوم يقوم في ثوان كتير كتير امنوا بيه علشان شافوا فيه المعلم الصالحومفيش من يضاهيه يفتح القلوب ي ...

      المزيد
    • الغضب هو طاقةٌ سلبيّة تنتج عندما يتعرّض الانسانُ لموقفٍ ما يسببّ له الضيق أو الانزعاج ، سواءٌ كانَ هذا الموقف سببه شخصٌ ما ، أو كانَ بسببِ ظرفٍ معيّن ، وعندها تختلف ردود الناس تبَعاً لأنماطهم الشخصيّة وتبعاً لقدرتهم على تفادي الغضب أو انفاذ هذا الغضب. والغضب يتمَ تشبيهه ب ...

      المزيد
    • علم النفس وتطوير الذات الإنسان كائن اجتماعي بطبعه، فهو لا يستطيع أن يعيش بشكل انفرادي، فأساس الحياة يقوم على احتكاك الناس ببعضهم البعض، والتعايش في سبيل تلبية الاحتياجات الإنسانيّة الأساسيّة من خلال عمليّة التفاعل الاجتماعي ما بين البشر، ويتعرّض الأفراد لمواقف اجتماعيّة ...

      المزيد
    • الــ“مارشميلو” هو حلوى جافة إسفنجية مُلوَّنة بألوان زاهية مُغرية بجاذبية لا تُقاوم، للصغير والكبير. وعلى مَرِّ خمسين عامًا مضت ارتبط اسمها باختبار قوة العزيمة وصلابة الإرادة. إنَّ اختبار المارشمالو يعنى اختبار ضبط النفس. ففي عام ١٩٦٠ أجرى “د. والتر ميشيل” - عالم ...

      المزيد
    • نبـيٌّ عظيم قِسم من الناس آمنوا بالمسيح كنبي عظيم: " فَأَخَذَ الْجَمِيعَ خَوْفٌ، وَمَجَّدُوا اللهَ قَائِلِينَ: قَدْ قَامَ فِينَا نَبِيٌّ عَظِيمٌ، وَافْتَقَدَ اللهُ شَعْبَهُ " كتاب سيدنا عسى بحسب ما دونه الحواري لوقا فصل 7 أية 16 هذه الكلمات التي قالها الناس في قرية نايي ...

      المزيد
    • قد تنجح في لفت انتباه فتاة ما، أو تقوم بخطبة فتاة أحلامك، ولكن هذه ليست إلا البداية فقط، ولكي تحافظ على الفتاة التي لديك، عليك أن تحافظ على إعجابها بك ولهذا نرصد لك أهم خمسة أشياء قد تبعد الفتاة عنك1- قلة الثقة بالنفس:-  ثقتك بنفسك هي أهم ما تمتلكه في حياتك، قد تشاهد أحيانا بع ...

      المزيد
    • لسان حال كل امرأة طموحة: "أفتقد لرجل يفرح لنجاحى ويشجعنى ويساندنى ولا يتعامل معى كالخادمة ولا يحملنى أثقالاً، لا ليعجزنى، أحتاج لهذا الرجل بشدة لينقذنى من أشباه الرجال الأنانيين المرضى الذى يعنى غيابهم لنا الراحة والشفاء النفسى والجسدى، ارحلوا عنا، فحتمًا سنكون أفضل". ...

      المزيد
    • • لو حد قالك أنه بيحبك بس مواقفه مش بتقول كده هتصدقه؟؟من أكثر الجمُل اللي بنسمعها أن الحب أفعال مش كلام، والمواقف بتبين اللي بيحب من اللي بيمثل أنه بيحب، الكلام ده منطقي بنسبة كبيرة...موقف عملي:-لو حد طول الوقت بيعبرلك عن مشاعره وفي وقت الأزمة، لو تعبت مثلًا ملقتوش جنبك وأتح ...

      المزيد
    • يميل معظم الناس إلى إرضاء الآخر، وخاصة الحبيب قبل القيام بما يرضيهم. فيجدون صعوبةً في التعبير عن رغباتهم الخاصّة. ليس التصرّف بأنانيّة أحيانًا أمراً سيّئاً، بل إنّها فرصة لتكتشف ماذا تريد في الحياة وتبني قراراتك وطريقة حياتك مع الشريك على هذا الأساس. فماذا عليك أن تفعل، أو ت ...

      المزيد
عفوًا.. أريد زواجًا سعيدًا

عفوًا.. أريد زواجًا سعيدًا

قد يكون الزواج في حد ذاته هدفًا لبعض الفتيات، اللواتي يحلمن بارتداء الفستان الأبيض، وحفل الزفاف والعريس الوسيم الذي يحمل بيديه مفاتيح جنة الحياة الزوجية، على الرغم من اختلافي مع صحة كون الزواج هدفًا، سألت نفسي: لماذا لم يتمنين زواجًا سعيدًا في إطار هذا الحلم؟
لماذا تنتهي الأحلام بدخول عش الزوجية، ولم نفكر في ماذا سيحدث بعد ذلك، هل السعادة الزوجية لها ضمان مثل ضمان الثلاجة يتم إلحاقه بقسيمة الزواج فنشعر بالأمان وأنها موجودة على الدوام؟
في الحقيقة.. إن تعريف الزواج السعيد متباين بشدة، فكل رجل أو امرأة تسألهم هذا السؤال سيكون لهم رد مختلف، لكن بالنسبة لي الزواج السعيد هو الزواج الذي لا يكون أحد الطرفين سعيد من دون الآخر، بمنتهى البساطة أنا أسعد وأنا معك وأقل سعادة من دونك، ولكن ماذا لو عاش الزوجين الحياة السعيدة لبعض الوقت أو لسنوات طويلة، ولكن في يوم استيقظا وقد انتهت هذه السعادة؟ هل يستسلمان ويرضيان بوميض الذكريات القديمة؟
كل هذه الخواطر مرت في بالي أثناء مشاهدتي فيلم Hope springs، والذي تبدأ أحداثه بالزوجين "كاي" و"أرنولد" والذي مر عليهما واحد وثلاثون عامًا من الزواج، ولكن حياتهما باردة روتينية جافة، تفتقد كل أشكال الحميمية، حتى في لمسة اليد العابرة أو التربيت على الكتف من وقت لآخر، ولكن الزوجة غير راضية عن هذه الحياة، تحاول أن تتواصل مع زوجها ولا تجد منه سوى التباعد وإنكار وجود المشكلة من الأساس.
ولكن ذلك لم يوقفها عن المحاولة، فتسأل صديقتها، ثم تبحث عن كتب حول إصلاح الزواج، وتقرر أن تذهب في رحلة لمدة أسبوع مع زوجها، لتقابل مؤلف الكتاب الذي يعطي جلسات للأزواج الذين يعانون من المشكلات الزوجية، وعلى الرغم من رفض زوجها، واضطرارها لدفع التكلفة من حسابها الشخصي، لكنها تصر على الذهاب، وفي النهاية يرضخ زوجها ليذهب على مضض مع التذمر طوال الوقت.
من وجهة نظري "كاي" كانت شجاعة للغاية لعدة أسباب:
الأول: اعترفت أن هناك مشكلة في زواجها، لم ترضخ لوجهة نظر زوجها أن الأمور على ما يرام، وأن من الطبيعي بعد هذه السنوات من الزواج أن يحدث هذا التباعد بينهما، لم تحاول إقناع نفسها أنها امرأة في منتصف العمر وابنتها تزوجت ولديها حفيد، والحميمية في العلاقة بينها وبين زوجها ليست من متطلبات هذه المرحلة، لم تخدع نفسها وتُزيّف سعادة لا تشعر بها حتى ترتاح من القلق الذي يسكنها كلما جلست مع زوجها على نفس الطاولة ولم تجد مواضيع يتحدثان عنها.
الثاني: أصرت على حل مشكلتها، مرة بالسؤال ومرة بالقراءة والثالثة بالذهاب للطبيب، لم تيأس وتقرر أن تعيش الحياة كما هي وآمنت أن السعادة في زواجها أحد حقوقها الطبيعية، ولم تتخل عن زوجها وتقرر تركه، ولكن حبها لزوجها جعلها تحاول مرة بعد الأخرى على الرغم من رفضه.
الثالث: الصراحة الشديدة التي تعاملت بها مع الطبيب النفسي الذي لجأت إليه، فعلى العكس من زوجها المنغلق، تكلمت بكل أريحية، فقد كانت في حاجة إلى فتح كل الأبواب المغلقة، وإنارة البقاع المظلمة في حياتها مع شريكها.
إيمان "كاي" بالسعادة الزوجية هي التي أنقذت زواجها، وليس الصمت عن المشكلات الصغيرة التي تراكمت على مر سنوات لتصنع حاجزًا بينها وبين زوجها، ولم تخَف من الكلام الذي لا يقال لكونه يجرح، ولا فتح أبواب لا يمكن إغلاقها كما قال زوجها للطبيب النفسي، حين رفض الكلام عما يضايقه في زواجه، لأن هناك أشياء بعد البوح بها لا يمكن استرجاعها.
وتمنيت أن تتعلم منها الكثيرات من النساء أن أنصاف الحلول والحياة التي تفتقد الحماسة والحميمية ليست هي الوضع الطبيعي للزواج، فنحن لا نعيش الحياة سوى مرة واحدة، ونستحق من أنفسنا أن نحاول على الأقل الحصول على السعادة في العلاقة الأطول في حياتنا.

التالي
تابع التصفح
السابق