• اشعر بالسواد بحيط بى من كل جهة .. ما هذا الحزن اذى حولى وكأن الدنيا قد انتهت عند هذا الحد... نعم للأسف انهارت حياتى .. سرقت الدنيا منى شبابى فأنا يا سيدتى فتاة (اقصد ارملة) فى العشرين من عمرى زوجنى والدى لرجل فى مثل سنه تقريباً صديق عمره..زوجنى به لأنه الوحيد الذى يثق فيه بعد أن ا ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • أبوظبي - سكاي نيوز عربيةاعترفت المحكمة الدستورية في إندونيسيا بحقوق أتباع الديانات الأخرى غير الديانات المعترف بها رسميا في البلاد في خطوة رحب بها نشطاء باعتبارها "صفحة جديدة للحريات الدينية".ووسط تزايد التعصب تجاه الأقليات في الدولة التي تضم أكبر أغلبية مسلمة في العا ...

      المزيد
    • التهاب القولون مرض ناتج عن التوتر العصبى والتفكير الشديد والضغوطات النفسية، وحسب ما ذكره موقع everydayhealth ، هناك بعض النصائح التى يجب أن يتبعها مريض القولون للتخلص من اعراضه وألمه وهى:1- الحد من التوتر والقلق ، حيث اثبتت بعض الدراسات أن الإجهاد والصحة النفسية لهما أثر كبير على ا ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • المسيحية دين سماوي:الارهابيين حرقوا كنايسهم فجروا كنايسهم قتلوا مسيحين وكهنة الكنيسة وعدم السماح لهم بإقامة صلواتهِم فى بعض الكنايس ، والدِعاء عليهم بالميكروفونات، وازدراء دينِهِم ، ووصفهِم بالكافرين ، والتحريض عليهِم بالكراهية !! ..  رغم كل هذا واكثر لم ولن يخرج رج ...

      المزيد
    • رحل الصِدّيق قليلاً سنينا وآهٍ من رحيل بالفراق يبلينا اطردي يا ارض منك الأخيار وبأنَّا غرباء فيك ذكرينا رحل الصِدّيق وهل صديقاً مثله تقدر السنين تنسينا وآهٍ من غدر السنين بذكراه كما غدر الزمان قبلا بمحبينا رحل الصِدّيق وذكراه تبقى مادام يسكن قلباً و ...

      المزيد
    • شدني منظرها وهي تبكي على صفحات التواصل الاجتماعي! وإن كنت في البداية لا أعرف سببًا لبكائها، لكن كمصري من جهة  وكإنسان من الجهة الأخرى نحن نتعاطف مع المحزون، وننجذب ناحية المغلوب والمظلوم ونبكي معه ونتفاعل. فدعونا نعرف لماذا اعتذرت ولماذا بكت؟  ونقترب أكثر من  الحدث ع ...

      المزيد
    • الشخصيّة في علم النفس تحتلّ دراسة الشخصيّة جزءاً كبيراً من اهتمام علماء النفس في العالم؛ لأنّها النواة الأساسيّة التي يمكن من خلال فهمها وتحليلها بصورة دقيقة توقع التصرفات التي يمكن أن يقوم بها الإنسان في المواقف المختلفة، وبذلك يمكن تعديل سلوك الإنسان نحو الأفضل من خلال ت ...

      المزيد
    • في إبريل 1983 قرأت هذه الحادثة في جريدة أخبار اليوم: أرملة فقيرة عندها ستة أولاد، كانت تعولهم عن طريق "تجارة الشنطة" بين القاهرة وبيروت، وذلك بأن تشتري بضائع من مصر وتسافر لتبيعها في لبنان، وفي عودتها تأتي ببضائع من هناك لبيعها في مصر.  وأثناء عودتها في إحدى المرات، ت ...

      المزيد
    • في ظل أحداث الموت الكثيرة إلتي نسمع عنها هذه الأيام جميعنا نفكر في مصير الموتى ومصيرنا أيضًا وهنا ياتي تسأول...ماذا أفعل لاضمن نصيب في الجنة في حياة الخلود؟؟بالتأكيد جميعنا نتسأل هذا التسأول ويكون الرد السريع عندما يرضى عني المولى.... ولكن،كيف يرضى المولى على الأنسان المذنب و ...

      المزيد
    • غالباً ما تتحلى المرأة بالتضحية والغيرية، وربما نادراً ما نجد الزوجة الأنانية. ولكن إن وجدت فهي تشكل تعاسة للحياة الزوجية التي من المفترض أن تقوم على التفاهم والعطاء وحسن العشرة.من الصعب العثور على الزوج المثالي. فلا أحد منا قد وُلِد كاملاً بدون أي عيوب، فالكمال لله وحده ؛ ل ...

      المزيد
    • الجسد البشري معجزة في حد ذاته و في كل يوم يتم إكتشاف الجديد عن خصائص الجسد البشريإلا أن جسد المرأة يختلف في بعض الصفات عن جسد الرجل و هو ما يمنحها العديد من المميزاتإليكم 10 حقائق غير متوقعة عن جسد المرأة لا تعرف عنها النساء شئ1 – قلب المرأة يدق أسرع من قلب الرجل2 – جسد المر ...

      المزيد
    • أغلب الاشخاص يواجهون مشكلة كبيرة في العلاقات حيث يجدون صعوبة في كيفية إقامة علاقة ناجحة وصحية مع الآخرين فقد نجد بعض الأشخاص يبنون علاقات تؤدى إلى اختراق وانتهاك خصوصيات الآخرين، بينما البعض الآخر نجده يضع جدارًا عازلاً يفصلهم عن إقامة علاقات مع الآخرين. إنه صراع مستمر يوا ...

      المزيد
    • لا أدرى.. هل أنا فى نعمة أم نقمة. إن أقاربنا يحسدونى على طبع زوجتى المتفائل ووجهها البشوش، لكننى لست واثقًا بآرائهم وأغلب الظن أنهم يجاملوننى فى وجهى ويرثون حالى بعد أن ادير لهم ظهرى. كيف يمكن لرجل أن يعيش سعيدًا مع امرأة تعتبر الدنيا نكتة كبيرة ومستعدة لأن تضحك على طول الخط؟ إ ...

      المزيد
لازم البوفتيك..عشان محدش يقول حاجة

لازم البوفتيك..عشان محدش يقول حاجة

الجملة المشهورة التي قالها عبد المنعم مدبولي لكريمة مختار في فيلم الحفيد بعد ما طلبت منه بط وحمام، طلبت بوفتيك 
ولما سألها "ليه البفتيك؟" كان الرد "عشان محدش يقول حاجة".
كلام الناس.. وأغلبنا يخاف كلام الناس، خصوصًا في مجتمعنا الشرقي. في حياتي رأيت كيف أثّر الخوف من كلام الناس في حياة الكثيرين.
أتذكر منهم إحدى صديقاتي الجميلات كانت مخطوبة لشاب، وخلال فترة الخطوبة اكتشفت الكثير من العيوب التي يستحيل معها الحياة، وباستشارة العديد من الأصدقاء نصحها الكثيرون بأن تفسخ الخطبة، وعندما طلبت ذلك من أسرتها ثارت أمها وقالت "ماذا سيقول عنا الناس بعد ما دخل وطلع في بيتنا كل هذه الفترة؟" وأقنعتها أن سمعتها ستسوء وسوف يقولون عنها ما لا يليق، ولن يُقبل أحد على التقدم لخطبتها مرة أخرى، رضخت الفتاة لكلام والدتها وتزوجت وفشلت في زواجها، وعندما طلبت الطلاق لاستحالة العيش كانت نفس الأقوال، "ماذ سيقول الناس؟ سوف يقولون عنك مطلقة ولن يرحموكِ" وهي الآن تعيش ممررة في بيت الزوجية بسبب كلام الناس، ولا يشعر الناس بما تتذوقه يوميًا من ألم وتعب.
لا أنسى إحدى العائلات في مدينتي الصغيرة من سنوات أصرت على العريس أن يشتري شبكة بمبلغ كبير جدًا، لأن بنت خالة العروس اشترت شبكة بمبلغ كبير قائلين "الناس تاكل وشنا لو جبنا للبنت أقل من بنت خالتها"، مما جعل الشاب المسكين يبيع ما يملك من أراضٍ زراعية وأملاك بأرخص الأسعار حتى يستطيع شراء هذه الشبكة المُبالغ فيها التي تليق بهذه الأسرة ويفوز بفتاته التي أحبها من كل قلبه.
وعلى الجانب الآخر رأيت آخرين تحدّوا هذا الأمر، ولم يخافوا من كلام الناس لأنهم ينفذون ما يؤمنون به.
إحدى صديقاتي المثقفات أحبت شابًا ناجحًا جدًا في حياته العملية، ولكنه كان يحمل مؤهلاً أقل منها، ورفض أهلها بشدة الشاب بحجة كيف وأنت فتاة تحملين مؤهلاً عاليًا تتزوجين من شخص يحمل مؤهل متوسط؟ ماذا سيقول عنا الناس؟ وبعد الكثير من المحاولات والمشاحنات ومحاولة الكثيرون إثناءها عن هذا الزواج. أصرت الفتاة وتزوجت الشاب الذي أحبها والآن يعيشان في سلام يستمتعمان بحياتهما، وكلما رأيتهما أشعر بكم السعادة والتفاهم بينهما.
أؤمن أن حياة كل شخص وظروفه مختلفة عن الآخر. ما يصلح لي قد لا يصلح لغيري، وكل شخص يستطيع أن يحدد ويقرر ما يسعده وما يشقيه، وعلينا أن نفكر جيدًا ماذا نريد وليس ماذا سيقول الناس.
لنشتري ما نحب وما يسدد احتياجنا ويريحنا، ما هو في حدود إمكانياتنا ودخلنا وليس ما يرهقنا ماديًا ويجعلنا مديونين لكي يعجب الناس.
من يسعى لإرضاء الناس لن يجني إلا المتاعب، كما فعل جحا في قصته الشهيرة مع حماره، فلم يسلم في كل الأحوال من كلام الناس ونقدهم وتجريحهم. لنجعل مقياس تفكيرنا هو قناعتنا.
لذلك لنفعل ما نرضى عنه، ما نؤمن به، ولا نحمّل أنفسنا أكثر من اللازم حتى نحظى ببعض المديح الزائف.
يمكننا أن نكتفي بالبط والحمام ولا داعي للبوفتيك، وليقل الناس ما يقولون، فكل شخص له رؤيته الخاصة.
وتذكروا دائما قول سيدنا سليمان في كتب الاوليين كتاب الجامعه فصل 7 الايات 21،22 (21أَيْضاً لاَ تَضَعْ قَلْبَكَ عَلَى كُلِّ الْكَلاَمِ الَّذِي يُقَالُ لِئَلاَّ تَسْمَعَ عَبْدَكَ يَسِبُّكَ. 22لأَنَّ قَلْبَكَ أَيْضاً يَعْلَمُ أَنَّكَ أَنْتَ كَذَلِكَ مِرَاراً كَثِيرَةً سَبَبْتَ آخَرِينَ)

التالي
تابع التصفح
السابق