• اشعر بالسواد بحيط بى من كل جهة .. ما هذا الحزن اذى حولى وكأن الدنيا قد انتهت عند هذا الحد... نعم للأسف انهارت حياتى .. سرقت الدنيا منى شبابى فأنا يا سيدتى فتاة (اقصد ارملة) فى العشرين من عمرى زوجنى والدى لرجل فى مثل سنه تقريباً صديق عمره..زوجنى به لأنه الوحيد الذى يثق فيه بعد أن ا ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • أجواء احتفالية وزينات وأجراس ملأت شوارع التجمع الخامس لتحوله إلى قطعة من أوروبا مفعمة بالفرحة والألوان المبهجة المبشرة بميلاد عام جديد بأمنيات وآمال تلمع فى القلوب.فبمجرد دخولك الى شارع محمد نجيب ستجد السماء مغطاة بالأجراس وشجر الكريسماس والألوان الخضراء والحمراء فى إشار ...

      المزيد
    • في الحقيقة هناك العديد من المفاهيم الخاطئة عن مرض السكري و التي يتداولها المصابون بالسكري بينهم بدون التأكد من صحتها و هذا هو الأمر الذي يسبب في تأخر أخذ العلاج اللازم أحياناً أو الاستعمال الخاطئ لعلاج السكري الأمر الذي يترتب عنه حدوث مشاكل للمصابين بالسكري كان من السهل جدا ...

      المزيد
    • ...

      المزيد
    • المسيحية دين سماوي:الارهابيين حرقوا كنايسهم فجروا كنايسهم قتلوا مسيحين وكهنة الكنيسة وعدم السماح لهم بإقامة صلواتهِم فى بعض الكنايس ، والدِعاء عليهم بالميكروفونات، وازدراء دينِهِم ، ووصفهِم بالكافرين ، والتحريض عليهِم بالكراهية !! ..  رغم كل هذا واكثر لم ولن يخرج رج ...

      المزيد
    • المزود زمان كان بيروحوا الأنسانيأخد منه الضحية التمام يقدمها للأله الحنانلأجل ما يعيش في سلامويخلص من كل الألمويرضى عنه الأله المنانلازم يقدم ذبيحة الآثاملغاية ما جية الالة القديرواتولد في المزود فقيرعلشان يكون ضحية للمذنبينويحصل الأنسان على التبرير ...

      المزيد
    •  آه من خطايا اللسان!  لو أُطلق له العنان دون أن يُلجم أو يُصان!  وما أدراك إذا اجتمعت تلك الخطايا معًا في إنسان؟  الألسنة الفالتة أخطر من الأسلحة القاتلة.  اللسان له قوته وتأثيره الجبار.  لا أجد وصفًا يكشف خطورته أصدق وأبلغ مما جاء في  كتاب سيدنا عيسى الفصل الث ...

      المزيد
    • تطوير الذات وبناء الشخصية ان الجميع يحاولون ان يطورون ذاتهم ويطورون شخصيتهم فعليكم جميعآ ان تثقون بشخصيتكم أولآ وبعدها سوف يتم عكس شخصيتك على من حولك وهنا سوف اشرح لكم كيف تقومون بتطوير ذاتكم وبناء شخصيتكم. إن الناس من حولنا يحكمون علينا من خلال سلوكنا الظاهري ، إنهم يعام ...

      المزيد
    • دخل الموسيقار الشهير إلى صالون الحلاقة الذي اعتاد أن يرتاده منذ سنوات، وجلس طالبًا من الحلاق أن يقصَّ شعره “القَصّة” المعتادة. وكالعادة كان الحلاق مستغربًا من شكل شعر الموسيقار؛ إذ كان معتادًا أن يسدل شعره طويلاً على أذنيه حتى يخفيهما بالتمام. في هذه المرة بالذات لم يح ...

      المزيد
    • عندما أتعامل مع البعض واجدهم يتعاملون بمكر يحدث بداخلي غضب شديد من أفعالهم،وغالبًا ما أجد أن هناك الكثيرين مثلي،لا يفضلون التعامل مع الماكرين،وبكل عفوية دائمصا ما نطلق على الشخص الماكر بأنه كالثعلب الماكر،الذي دائمصا ما نحكي عننه للأطفال ونظهره بصورة سيئة.عندما أفكر بكل ش ...

      المزيد
    • أعرف قالوا أيه19 نوفمبر، اليوم العالمى للرجل، لتعزيز دور الرجال فى الحياة، وهو يوم يحتفل به العالم أجمع، تزامنًا مع هذا اليوم، قررنا أن نسأل النساء، شركاء هذه الحياة ونصفها الأكثر جمالًا عن مفهوم الرجال من وجهة نظرهنّ، وماذا تعنى هذه الكلمة بالنسبة لهنّ، فى زمن اختلطت فيه ال ...

      المزيد
    • كثيراً ما يوجد داخل كل امرأه هذا التساؤل وتساؤلات اخري كثيره حول خلق الله للمرأه، حتي لو لم تخرج من افواهنا ولكنها تبقي في اذهاننا محيره....في كثير من الأوقات نشعر بظلم المولى ظناً منا أن الله خلق المرأه أقل من الرجل واعطي له مزايا أكثر وقدرات تجعله افضل منها، وللأسف عندما ننظ ...

      المزيد
    • جملة تتردد كثيرًا على الأشياء إلتى لا نرضى عنها فنقول بعضنا لبعض يجب أن نقبل الوضع لأن هذا قسمتنا ونصيبنا ، فهل الله خلقنا ليعذبنا ويفرض علينا واقع إليم لا نريد أن نعيش فيه ويستمتع وهو يرانا نتألم؟؟عندما نرمي اللوم على الله في كل شئ لا نرضي به في حياتنا فأننا نضع الله في وضع ا ...

      المزيد
    • من منا لا يريد أن يحمي أسرته؟ من منا لا يريد ان يقدم لأسرته كل ما بمقدوره لإسعاد أبنائه وبناته؟ إن كنت واحداً أو واحدة من هؤلاء عليك أن تقرا هذه المقالة لتصل باسرتك إلى بر الأمان.لا شيء يتأثر بالثقافة الشعبية والتكنولوجيا أكثر من الأسرة. وقد أسهم تأثير التكنولوجيا وتأثير الثق ...

      المزيد
مفاهيم خاطئة عن مرض السكري عليك تصحيحها

مفاهيم خاطئة عن مرض السكري عليك تصحيحها

في الحقيقة هناك العديد من المفاهيم الخاطئة عن مرض السكري و التي يتداولها المصابون بالسكري بينهم بدون التأكد من صحتها و هذا هو الأمر الذي يسبب في تأخر أخذ العلاج اللازم أحياناً أو الاستعمال الخاطئ لعلاج السكري الأمر الذي يترتب عنه حدوث مشاكل للمصابين بالسكري كان من السهل جداً تفاديها، و سأكتفي بذكر عشرة مفاهيم خاطئة و التي أعتقد أنها أهم تلك المفاهيم الخاطئة . 
1- مرض السكري لدي بسيط في الحقيقة إما أن تكون مصاب بـ مرض السكري و إمَا أنك غير مصاب بالسكري ، فلا يوجد هناك سكر بسيط أو سكر هامشي، ( و هناك قرائتان فقط لسكر الدم أكثر من 126 ملجم/ديسيليتر و أنت صائم ( أو أكثر من 200 ملجم/ديسليتر في عينة عشوائية مع وجود أعراض السكري) ، فإن هذا يعني أنك مصاب بمرض السكري و عليك تعلم كيفية التعامل معه و اكتساب المهارات الأساسية للتعامل مع مرض السكري و ذلك لتفادي حدوث مضاعفات السكري و خاصةً المزمنة منها، فانتبه لا يوجد هناك سكر بسيط أو هامشي. 

2- -لماذا أُصبت بـ مرض السكري بالرغم من أنني لا أتناول الحلويات هناك شيء مهم و هو أن كل ما نأكله من النشويات (سواء الحلويات أو المعجنات مثل الخبز و المكرونة و الكسكسي و الأرز ..) كلها تتحول إلى جلوكوز (سكر) ثم تمتص في الدم، فالمهم في الحقيقة هو كمية الأكل و ليس نوع الأكل أقصد أنه كلما زادت كمية السعرات الحرارية المأكولة مع عدم استخدامها و حرقها (بالرياضة و الحركة) كلما كان الإنسان عُرضة إلى السمنة الأمر الذي يجعله عُرضةً لحدوث مرض السكري النوع الثاني، فالمهم في إصابتك بمرض السكري هو السمنة و ليس كمية السكريات التي تأكلها، مع ملاحظة هامة و هي أن الحديث هنا عن النوع الثاني من مرض السكري.


3- لقد امتنعت عن أكل النشويات حتى لا يرتفع سكر الدم الامتناع التام عن أكل النشويات خطأ و بالرغم من أن  النشويات تزيد من سكر الدم حتى للأشخاص الغير مصابين بالسكري، و لكن من المهم جداً للمصابين بالسكري أن يأكلوا النشويات (مثل الخبز و المكرونة و الكسكسي و الأرز..) ولكن بقدر معلوم بحيث لا يتجاوز 50% من كمية الأكل في الوجبة الرئيسية الواحدة ( أي حوالي سبعة إلى ثمانية ملاعق من ملاعق الأكل المعروفة)، لأن عدم تناول النشويات و الامتناع عنها سيسبب فشل بالجسم و عدم القدرة على النشاط الجسدي لأن النشويات هي المصدر الأساسي للطاقة التي يحتاجها الجسم لأداء و ظائفه الحيوية، ثم بالإضافة إلى النشويات فإنه بإمكان الشخص أن يُكثر من أكل الخضروات و السلاطات.

4-   يقال أن الإنسولين يسبب مضاعفات السكري بالطبع الحديث هنا عن النوع الثاني من مرض السكري، في الحقيقة لا أدري ما السبب في هذا المفهوم و لكن ربما لأن هناك بعض الأشخاص بدأوا يستخدمون حُقن الإنسولين في مراحل متقدمة من مرض السكري ( أي بعد حدوث المضاعفات المزمنة لمرض السكري) . و هذا المفهوم في الحقيقة ليس صحيحاً فإنك ستحتاج إلى استخدام حُقن الإنسولين في أية لحظة يراها الطبيب أنها مناسبة و ذلك نظراً لأن طبيعة مرض السكري النوع الثاني الإستمرارية، أي أن ضعف خلايا البيتا بالبنكرياس هي من إحدى مسببات النوع الثاني لمرض السكري و وُجد أن هذا الضعف في خلايا البيتا بالبنكرياس مستمر في التدهور حتى لو كان المصاب بالسكري يستخدم في أقراصه العلاجية لتخفيض سكر الدم بطريقة جيدة و لكن الحاجة إلى الإنسولين أمر متوقع الحدوث. ثم أن الأبحاث العلمية الحديثة أوضحت أنه كلما استخدم المصاب بالسكري النوع الثاني حُقن الإنسولين في مراحل متقدمة من تشخيص المرض كلما كان هذا أفضل لحالته الصحية و لمنع حدوث المضاعفات المزمنة لمرض السكري.

5- أي شخص يستخدم الإنسولين هو مصاب بالنوع الأول من مرض السكري ليس بالضرورة ذلك ، صحيح أن الإنسولين هو العلاج المستخدم لعلاج النوع الأول من مرض السكري و لا يمكن علاج النوع الأول من مرض السكري باستخدام الأقراص الخافضة لسكر الدم. و لكن ليس بالضرورة أن كل الذين يستخدمون في الإنسولين هم من النوع الأول لمرض السكري، فكما ذكرت في النقطة رقم 4 في الأعلى فإن هناك العديد من المصابين بالسكري النوع الثاني سيستخدمون الإنسولين في مرحلة معينة من مراحل المرض. كما أن هناك بعض الأسباب الأخرى لزيادة سكر الدم و ليست من ضمن النوعين الأول و الثاني من مرض السكري و في معظمها فإن الإنسولين هو العلاج الأنسب لعلاج زيادة سكر الدم.

6-   قيل أن الإنسولين يسبب في مضاعفات السكري الإنسولين هو هرمون أساسي، و الإنسولين المصنع حديثاً هو شبيه للإنسولين البشري تماماً و هو نقي جداً، و هذا الأمر يجعل المضاعفات نتيجة الإنسولين قليلة جداً، كما أن هناك العديد من الأبحاث المهمة و التي أوضحت بأنه لا توجد أية علاقة بين استخدام الإنسولين و زيادة مضاعفات السكري. بل بالعكس فإن معظم الدرسات الهامة أوضحت أن استخدام الإنسولين بصورة صحيحة يحد من حدوث المضاعفات للسكري بقيم كبيرة جداً.

7- حالتي الصحية جيدة فما الذي يجعلني أهتم بالعناية الدائمة لمرض السكري في الحقيقة هذا الشعور حقيقي، أقصد أن مريض السكري ليس لديه أعراض كثيرة و خاصةً في بداية تشخيص المرض و عند البدء في العلاج، و عندما تختفي الأعراض التي كانت موجودة بسبب ارتفاع سكر الدم أثناء التشخيص فقد يعتقد المريض بأنه شُفي من مرض السكري أو أن مرض السكري ليس خطير أو أن مرض السكري ليس بحاجة إلى عناية دائمة. إن هذه المشاعر خاطئة في الحقيقة لأن خطورة مرض السكري هو حدوث المضاعفات المزمنة و التي تحدث بعد مرور مدة من الزمن ليست بالقصيرة أي بعد مرور 15 أو 20 سنة من بداية تشخيص المرض و تحدث المضاعفات في حالة عدم التحكم الجيد بسكر الدم و قد تكون الزيادة في سكر الدم غير ملحوظة من قِبل المصاب بالسكري، و هنا تكمن خطورة مرض السكري (حتى أن بعضهم يصف مرض السكري بالقاتل الصامت)، فيجب الاهتمام و التأكد من التحكم في مرض السكري و ذلك للحصول على القيم المقترحة لسكر الدم و ذلك باستخدام أجهزة قياس سكر الدم و التحليل الدوري للسكر التراكمي لسكر الدم و متابعة ضغط الدم و تحليل الدهون بالدم من وقت لآخر.

8- ليس هناك أهمية من قياس سكرالدم فأنا أشعر بزيادته الكثير من مرضى السكري يقولون ذلك، وفي الحقيقة فإنه فعلاً هناك بعض المصابين بالسكري و لديهم القدرة على الشعور بزيادة سكر الدم، و لكن الأبحاث العلمية أوضحت بأن معظم المصابين بالسكري ليس لديهم القدرة على التخمين الصحيح بمعدل سكر الدم و هناك من يقول لك بأنه لا يشعر بزيادة السكر بدمه و هو في الحقيقة أكثر من 200 ملجم/ديسيليتر، و البعض الآخر لا يشعر بأعراض زيادة سكر الدم  بعد أن يكون سكر دمه أكثر من 350 ملجم/ديسيليتر.

9- سأهتم بنفسي و اتبع حمية غذائية و أمارس الرياضة و لن أستمر في أدوية علاج مرض السكري (بالطبع الحديث هنا عن النوع الثاني من مرض السكري) في الحقيقة قد يكون ذلك ممكناً و لكن لعدد قليل جداً من المصابين بالسكري النوع الثاني، حيث أن مرض السكري النوع الثاني من طبيعته الاستمرارية، أي أن السبب في حدوث النوع الثاني من مرض السكري مستمر حتى لو أن المصاب بالسكري مستمر و بصورة جيدة في الحمية الغذائية و ممارسة الرياضة. و هذه الاستمرارية في تدهور المرض ستجعل استخدام الأقراص الخافضة للسكر أمراً حتمياً، إذاً هل صحيح يمكن الاستغناء عن استخدام الأقراص لعلاج السكري ؟ الإجابة : في الغالب لابد من استخدام الأقراص أو الحقن بمرور الوقت. 

10- مضاعفات مرض السكري حتمية بالطبع هذا مفهوم خاطئ و قد ثبث علمياً أن التحكم الجيد في سكر الدم يخفف من حدوث مضاعفات السكري المزمنة بصورة كبيرة جداً قد تصل أحياناً إلى 70% و هذه النسب مهمة و جيدة الأمر الذي يجعل المصاب بالسكري حريص و متحمس على اتباع الحمية الغذائية المناسبة و ممارسة الرياضة و أخذ العلاج الطبي بصورة منتظمة و كذلك المتابعة الطبية المنتظمة و ذلك للتحكم الجيد في سكر الدم.

صديقي مريض السكر، أعلم جيدًا معاناتك ولكني لا أستطيع ان اخفي عليك سرًا أن سيدنا عيسى كان يشفي الأمراض المستعصية فهو اوقف نزيف دماء لامرأة عانت سنين كثيرة ولم يجد جميع الأطباء علاج لها، وشفى الكثير من العرج والصم والكثير من الأمراض الأخرى،فقط اطلبه منه بإيمان وهو يستطيع أن يشفيك نهائي مهما كان رأي الأطباء.



التالي
تابع التصفح
السابق